توب سيريس و موفيز
احمد زكي
احمد زكي

أحمد زكي (ممثل)

الفنان الراحل أحمد زكي عبدالرحمن Ahmed Zaki

احمد زكي
احمد زكي

تاريخ الولادة

18 نوفمبر 1949 .

تاريخ الوفاة

27 مارس 2005 .

السيرة الذاتية

ممثل ومنتج مصري راحل، ولد في مدينة الزقازيق وحصل على بكالوريوس المعهد العالي للفنون المسرحية قسم تمثيل وإخراج عام 1973 بتقدير امتياز.

كان أول ظهور له في مسرحية حمادة ومها عام 1967 أثناء دراسته في المعهد

(وكان يقلد الفنان محمود المليجي)

وكان أول ظهور له على شاشة السينما في فيلم ولدي عام 1972 أمام الفنان فريد شوقي .

كان أول دور بطولة مُطلقة له أمام سعاد حسني في فيلم شفيقة ومتولي عام 1978  .

قدم بعدها العديد من الأفلام البارزة .

نشأته وحياته

ولد في مدينة الزقازيق، وكان الابن الوحيد لأبيه الذي توفى بعد ولادته، تزوجت أمه بعد وفاة زوجها، فرباه جده، حصل على الإعدادية ثم دخل المدرسة الصناعية، حيث شجعه ناظر المدرسة الذي كان يحب المسرح، وفي حفل المدرسة تمت دعوة مجموعة من الفنانين من القاهرة، وقابلوه، ونصحوه بالإلتحاق بمعهد الفنون المسرحية، وأثناء دراسته بالمعهد، عمل في مسرحية “هالوا شلبى”. تخرج من المعهد عام 1973، وكان الأول على دفعته، عمل في المسرح في أعمال ناجحة جماهيرياً مثل مدرسة المشاغبين ، أولادنا في لندن والعيال كبرت، وفي التلفاز لمع في مسلسل “الأيام” ومسلسل “هو وهي”، وفيلم “أنا لا أكذب ولكنى أتجمل”، وغيرها العديد من الأفلام التي حصل منها على جوائز عديدة. تزوج من الممثلة الراحلة هالة فؤاد، وأنجب منها ابنه الوحيد هيثم.

مشواره الفني

كان أول ظهور له في مسرحية حمادة ومها عام 1967 اثناء دراسته في المعهد (وكان يقلد الفنان محمود المليجي)، وكان أول ظهور له علي شاشة السينما في فيلم ولدي عام 1972 امام الفنان فريد شوقي، كان أول دور بطولة مُطلقة له امام سعاد حسني في فيلم شفيقة ومتولي. مثل العديد من الأفلام منها: إسكندرية ليه، الباطنية، طائر على الطريق، العوامة 70، عيون لاتنام، النمر الأسود، موعد على العشاء، البريء، زوجة رجل مهم، والعديد من الأفلام التي حققت نجاحات كبيرة على مستوى الجماهير والنقاد على السواء. نال جائزته الأولى عن فيلم “طائر على الطريق”. على الشاشة، تألق أحمد زكي في شخصيات من الطبقة الفقيرة، البعيدة عن شخصية الأفندي التركي، وراح في كل مرة يقدم وجهاً أكثر صدقاً للمصري الأصيل. جسد شخصية الرئيس جمال عبد الناصر في فيلم ناصر 56 وشخصية الرئيس محمد أنور السادات في فيلم أيام السادات وشخصية عميد الأدب العربي طه حسين في مسلسل الأيام وشخصية العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ في فيلم حليم .

حياته الشخصية

تزوج من الفنانة المعتزلة الراحلة هالة فؤاد وأنجبا ابنهما الوحيد هيثم أحمد زكي الذي شارك مع والده وجسّد شخصيه عبد الحليم الشاب في فيلم حليم لكنهما انفصلا قبل وفاتها.

أعماله الفنية

مع أبرز مخرجي السينما المصرية وبالتحديد مخرجي الواقعية الجديدة من أمثال عاطف الطيب في البريء والهروب، ومحمد خان في موعد على العشاء، العوامة وأيام السادات وداوود عبد السيد في أرض الخوف، واختاره يوسف شاهين لفيلم إسكندرية… ليه؟ وشريف عرفة في اضحك الصورة تطلع حلوة وايام السادات وتعامل أيضاً مع إيناس الدغيدي في امرأة واحدة لا تكفى وإستاكوزا

ويعتبر أحمد زكي ثالث أكثر الممثلين في قائمة أفضل مئة فيلم مصري عام 1996 حيث له في القائمة ستة أفلام وهم:

  1. البريء .
    فيلم البرئ
    فيلم البرئ
  2.  زوجة رجل مهم .
    زوجة رجل مهم
    زوجة رجل مهم
  3. الحب فوق هضبة الهرم .
    الحب فوق هضبة الهرم
    الحب فوق هضبة الهرم
  4. إسكندرية ليه .
    إسكندرية ليه
    إسكندرية ليه
  5. أحلام هند وكاميليا .
    أحلام هند وكاميليا
    أحلام هند وكاميليا
  6. أبناء الصمت .
    أبناء الصمت
    أبناء الصمت

وحصل أحمد زكي على عدة جوائز وتكريم من بينها مهرجان القاهرة السينمائي عام 1990 و مهرجان الإسكندرية عام 1989. توفي أحمد زكي في 27 مارس 2005 بعد صراع طويل مع مرض سرطان الرئة، وكان لم ينتهي من استكمال باقي تصوير فيلم حليم الّذي كان آخر أفلامه، وتمّ عرض الفيلم بعد وفاته عام 2006.

قائمة اعمال احمد زكي

سنة 1970

  • 1972 ياولدي
  • 1973 شلة المشاغبين
    شلة المشاغبين
    شلة المشاغبين
  • 1974 أبناء الصمت
    أبناء الصمت
    أبناء الصمت
  • 1974 بدور
    بدور
    بدور
  • 1975 ليلة وذكريات
    ليلة وذكريات
    ليلة وذكريات
  • 1976 صانع النجوم
    صانع النجوم
    صانع النجوم
  • 1978 شفيقة ومتولي
    شفيقة ومتولي
    شفيقة ومتولي
  • 1978 العمر لحظة
    العمر لحظة
    العمر لحظة
  • 1978 وراء الشمس
    وراء الشمس
    وراء الشمس
  • 1979 إسكندرية ليه
    إسكندرية ليه
    إسكندرية ليه

سنة 1980

  • 1980 الباطنية
    الباطنية
    الباطنية
  • 1981 طائر على الطريق
    طائر على الطريق
    طائر على الطريق
  • 1981 عيون لاتنام
    عيون لا تنام
    عيون لا تنام
  • 1981 موعد على العشاء
    موعد على العشاء
    موعد على العشاء
  • 1982 الأقدار الدامية
    الأقدار الدامية
    الأقدار الدامية
  • 1982 العوامة رقم 70
    العوامة رقم 70
    العوامة رقم 70
  • 1983 الإحتياط واجب
    الإحتياط واجب
    الإحتياط واجب
  • 1983 درب الهوي
    درب الهوا
    درب الهو
  • 1983 المدمن
    المدمن
    المدمن
  • 1984 الليلة الموعودة
     الليلة الموعودة
    الليلة الموعودة
  • 1984 الراقصة والطبال
    الراقصة والطبال
    الراقصة والطبال
  • 1984 التخشيبة
    التخشيبة
    التخشيبة

سنة 1980

  • 1984 البرنس
    البرنس
    البرنس
  • 1984 النمر الأسود
    النمر الأسود
    النمر الأسود
  • 1985 سعد اليتيم
    سعد اليتيم
    سعد اليتيم
  • 1986 شادر السمك
    شادر السمك
    شادر السمك
  • 1986 البداية
    البداية
    البداية
  • 1986 الحب فوق هضبة الهرم
    الحب فوق هضبة الهرم
    الحب فوق هضبة الهرم
  • 1986 البريء
    فيلم البرئ
    فيلم البرئ
  • 1987 أربعة في مهمة رسمية
    أربعة في مهمة رسمية
    أربعة في مهمة رسمية
  • 1987 البيه البواب
    البيه البواب
    البيه البواب
  • 1988 أحلام هند وكاميليا
    أحلام هند وكاميليا
    أحلام هند وكاميليا
  • 1988 زوجة رجل مهم
    زوجة رجل مهم
    زوجة رجل مهم
  • 1988 الدرجة الثالثة
    الدرجة الثالثة
    الدرجة الثالثة
  • 1989 ولاد الإيه
    ولاد الإيه
    ولاد الإيه

سنة 1990

  • 1990 البيضة والحجر
    البيضة والحجر
    البيضة والحجر
  • 1990 الإمبراطور
    الإمبراطور
    الإمبراطور
  • 1990 كابوريا
    كابوريا
    كابوريا
  • 1990 إمرأة واحدة لا تكفي
    إمرأة واحدة لا تكفي
    إمرأة واحدة لا تكفي
  • 1991 الهروب
    الهروب
    الهروب
  • 1991 الراعي والنساء
    الراعي والنساء
    الراعي والنساء
  • 1991 المخطوفة
    المخطوفة
    المخطوفة
  • 1992 ضد الحكومة
    ضد الحكومة
    ضد الحكومة
  • 1993 الباشا
    الباشا
    الباشا
  • 1993 مستر كاراتيه
    مستر كاراتيه
    مستر كاراتيه

سنة 1990

  • 1994 سواق الهانم
    سواق الهانم
    سواق الهانم
  • 1995 الرجل الثالث
    الرجل الثالث
    الرجل الثالث
  • 1995 ناصر 56
    ناصر 56
    ناصر 56
  • 1995 إستاكوزا
    إستاكوزا
    إستاكوزا
  • 1996 نزوة
    نزوة
    نزوة
  • 1996 أبو الدهب
    أبو الدهب
    أبو الدهب
  • 1997 حسن اللول
    حسن اللول
    حسن اللول
  • 1998 البطل
    البطل
    البطل
  • 1998 هستيريا
    هستيريا
    هستيريا
  • 1998 اضحك الصورة تطلع حلوة
    اضحك الصورة تطلع حلوة
    اضحك الصورة تطلع حلوة

 

إقرأ أيضاً :  فيلم زهايمر (2010)

سنة 2000

  • 2000 ارض الخوف
    ارض الخوف
    ارض الخوف
  • 2001 أيام السادات
    أيام السادات
    أيام السادات
  • 2002 معالي الوزير
    معالي الوزير 
    معالي الوزير
  • 2006 حليم
    حليم
    حليم

    مسرح

  • حمادة ومها-1967-(كان يقلد الفنان محمود المليجي)
  • هاللو شلبي-1969-راضى
هاللو شلبي
هاللو شلبي
  • القاهرة في ألف عام -1969
القاهرة في ألف عام
القاهرة في ألف عام
  • اللص الشريف-1971
اللص الشريف
اللص الشريف
  • مدرسة المشاغبين-1973-أحمد
مدرسة المشاغبين
مدرسة المشاغبين
  • أولادنا في لندن-1973
  • العيال كبرت-1979-كمال
العيال كبرت
العيال كبرت

 

من اشهر اقوال احمد ذكي

1- “كلهم كدابين.. وعارفين إنهم كدابين.. وعارفين إن إحنا عارفين إنهم كدابين وبرده مستمرين فى الكدب وبيلاقوا اللى بيصقفوا لهم”، قال زكى هذه الجملة خلال فيلم “الحب فوق هضبة الهرم” عام 1986 أمام الفنانة آثار الحكيم وكوكبة من الفنانين.
2- “أحارب الغلاء بالاستغناء” و”الضعف مابيفرقش بين جاهل ومتعلم”، قال زكى هاتين الجملتين خلال فيلم “البيضة والحجر”، الذى أدى فيه شخصية “مستطاع طه” مدرس الفلسفة المثقف، الذى يستغل جهل الناس بحل مشكلاتهم بالعلاج الروحى.
3- “ويل للعالم إذا انحرف المتعلمون”، قالها النمر الأسمر أيضًا فى فيلم “البيضة والحجر”، ليكون مبررًا للنصب على الناس باستغلال ذكائه العقلى.
4- “حسين أفندى ابن الحاج وهدان لا يمكن أن يكون من أعداء الوطن”، نطق زكى بهذه الكلمات خلال فيلم البرىء، الذى جسد فيه شخصية عسكرى أمن مركزى، يكتشف أن ابن بلده “حسين وهدان – ممدوح عبد العليم” يتم القبض عليه مع مجموعة من الطلاب اليساريين ويحوّلون إلى نفس المعتقل الذى يخدم به، يلتقى الصديقان ونكشف فيها الحقيقة للمجند المُغيّب، فيرفض تعذيب صديقه.
5- “كلنا فاسدون.. لا أستثنى أحدًا.. حتى بالصمت العاجز الموافق قليل الحيلة”، تفوه النجم الراحل بهذه الكلمات من خلال أحداث فيلم “ضد الحكومة” عام 1992 مع النجمة لبلبة وكوكبة من نجوم التمثيل.
6- “دول لازم يتحاكموا بتهمة الغباء السياسى”، وقالها فى فيلم أيام السادات، عندما جسد شخصية الرئيس أنور السادات، وكان يسخر من معارضيه وخصومه فى الساحة الذين قدوا استقالات جماعية لمحاولة إسقاط حكمه.
7- “إحنا مش صغيرين.. إحنا كبار قوى بس مش عارفين نشوف نفسنا”، قال هذه الكلمات موجهة رسالته إلى والدته الفنانة سناء جميل فى فيلم “اضحك الصورة تطلع حلوة”، التى كانت مصدومة من المستوى المادى العالى لثراء رجال الأعمال، ومنهم ابن أحد هؤلاء “كريم عبد العزيز” الذى أحب ابنة مصور الفوتوغرافيا “منى زكى”.
8- “كلمة بحبك عقد”، وقالها الفنان الراحل أيضًا فى فيلم “اضحك الصورة تطلع حلوة”، حينما تزوج حبيب ابنته “كريم عبد العزيز” من فتاة أخرى غير ابنته “منى زكى”، وذهب لفرحه كأحد المصورين للحفل، وقام بضربه مع توبيخه بهذه العبارة.
9- “أبوك هيسيب البيت يا سلطان.. البيت هيطربق فوق دماغ أهالينا يا أبو السلاطين”، كانت هذه الجملة من خلال أحداث المسرحية الكوميدية “العيال كبرت” عندما اكتشف خطاب غرامى فى حقيبة والده واتفاقه للزواج من سيدة أخرى والسفر معها للخارج، وكان موجها هذه الجملة لشقيقه “سلطان” سعيد صالح.
10- “عمرك شفت سفالة أكتر من كده”، قالها زكى خلال أحداث فيلم “معالى الوزير”، حينما كان يحكى أنه إنسان مخادع حتى مع أقرب الناس له، ومنها حبيبته وزوجته، واصفًا نفسه بهذه الجملة.

أحمد زكي.. أسرار في حياة إمبراطور

حاول الهروب دائما من التعاسة إلى البهجة، ومن البكاء إلى السعادة، ومن القسوة إلى الاحتواء، خسر والده بوفاته في عامه الأول، وتزوجت أمه لتتركه وحيدا  يصارع الدنيا التي لطالما أحبها ولكنها أدارت له ظهرها وخاصمته كثيرا.

بملامح كان يراها قبيحة، ولكنها كانت محببة للملايين، بعيون كانت تتحدث إلى الجمهور بدلا من الكلام بنظرات تحكي ألف كلمة، أبدع إمبراطور الفن الفنان أحمد زكي المولود في 18 مارس من عام 1949 قبل أن يغادر عالمنا يوم 27 مارس عام 2005م، بعد أكثر من 55 عاما في خدمة الفن.

رحل وهو لا يمتلك إلا 130 جنيها، بحسب ما أكد أصدقائه بعدما تصدق بمعظم أجره عن فيلم” العندليب” لعلاج فنان شاب أصيب بنفس المرض، كما دفع نفقات “العمرة” لثلاثة موظفين في مستشفى “دار الفؤاد”، وأوصى ابنه “هيثم” بأن يعتمد على نفسه.

مأساة وعقد فنية

تخرج في الترتيب الأول على دفعته من معهد الفنون، عمل في مسرحية “هالوا شلبي”، ثم “مدرسة المشاغبين” التي كانت علامة بارزة في تاريخه، و”أولادنا في لندن”، “العيال كبرت”، وفى التليفزيون لمع في مسلسل “الأيام” و”هو وهي”، و”أنا لا أكذب ولكنى أتجمل”، و”نهر الملح”، و”الرجل الذي فقد ذاكرته مرتين”.

إقرأ أيضاً :  مسلسل آدم (2011)

وتعرض الفتى الأسمر لهجوم شرس من خلال 3 مواقف:

1-  عندما قام بدور طه حسين في مسلسل الأيام، أجرى النقاد مقارنة بينه وبين محمود ياسين، الذي قدم نفس الدور في السينما، وكانت مقارنة بين من في رصيده 100 فيلم، ومن قام بالتمثيل في 5 أفلام ومسلسل.

2-كان إصرار سعاد حسني على قيامه بدور البطولة في فيلم شفيقة ومتولي، محل انتقاد قوي.

3- انهالت الجوائز على أحمد زكي عن فيلم الباطنية، رغم أن دوره كان ثانويا، وكان من بطولة فريد شوقي ومحمود ياسين، وهو ما أثار عاصفة من الجدل.

وأثار استبعاده من فيلم الكرنك عقدة شخصية له بعدم قال منتج وموزع الفيلم رمسيس نجيب: “ما ينفعش الولد الأسود ده يحب سعاد حسني”، العقدة الثانية أنه عاش حياة اليتامى، حيث فقد والده بعد مجيئه للدنيا بعام واحد وأم لم يعش في كنفها، بعدما اختارت الزواج بعد رحيل أبيه، فكانت تربيته على يد جده، لم يدع أزمة “الكرنك” تحطمه، وساهم تفوقه بعد سنوات في منحه دور البطولة أمام سندريللا مصر في مسلسل أوراقه عليها بصمات صلاح جاهين بعنوان “هو وهي”، محققًا النجاح بالوصول للجمهور إلى داخل بيوتهم دون الاكتفاء بحلم السينما.

“ذكرى مؤلمة.. لكن لو كنت استسلمت ماكنتش وصلت للنجاح ده” يقول الفتى الأسمر أحمد زكي موجها الشكر لـرمسيس نجيب، لأنه لولاه ما صب تركيزه على تحقيق أمنيته، التي عاش لها وهي “الممثل”.

وفي يوليو 1969، قررت القاهرة الاحتفال بذكرى مرور 1000 عام على تأسيسها، وتكشف صفحات مجلة “سينما الفنون” المنشورة بالموقع الإلكتروني لذاكرة مصر المعاصرة، التابع لمكتبة الإسكندرية، أنه تم الاستعداد لإقامة احتفالية على شكل أوبريت كتبه “جاهين”.

وكان “زكي” ضمن الكومبارس لكن نجوم الصف الأول اعتذروا لانشغالهم بأعمال أخرى أو بسبب السفر أو المرض، وهو ما دفع المخرج الألماني للأوبريت، إيرفن لابستر، يرشح “زكي” لأداء البطولة، لكن الرفض كان مصيره بسبب مدير المسرح، سعد أبو بكر، وكان مبرره وقتها: “كيف يؤدي طالب بالفنون المسرحية بطولة أوبريت كبير؟”.

كتم “زكي” مرارة الرفض وكان عزاؤه اهتمام المخرج الألماني به، الذي طالبه بالسفر إلى أوروبا لإكمال دراسته بدلا من الدفن وسط أناس لا تقدر الموهبة، لكن القدر جعل “جاهين”، الأب الروحي للفتى الأسمر يتدخل، ليمنحه اهتمامه في رحلته الفنية، وقد كان أسمى نجاحاتها في “هو وهي”.

الحب الضائع

تزوج من الممثلة الراحلة هالة فؤاد ولكن مع يعرفه جيدا داخل الوسط الفني يقول إنه أحب كثيرا، ولكنه صرح لبعض أصدقائه قبل وفاته أنه ظلم زوجته وأم ابنه الوحيد “هيثم”، لذا قرر ألا يتزوج بعدها لأنه أحبها بشدة.

أحب نجلاء فتحي، أثناء تصوير فيلم “سعد اليتيم” لكنها لم تكتمل، ثم نشأت علاقة حب مع الفنانة شيرين سيف النصر، عندما كانا يصوران معًا فيلم “سواق الهانم” عام 1994، إلا أن قصة الحب لم تكتمل لأسباب كثيرة فضلا كتمانها، العلاقة الأقوى في حياة أحمد زكى، كانت علاقته مع الفنانة السورية رغدة، التي كان يريد الزواج منها في آخر أيامه لكنها رفضت، مشيرة إلى أن علاقتهما “حالة حب مختلفة”.

رفض الاستقرار في منزل يعيش فيه، البعض يربط الأمر بحزنه لانتهاء علاقته بهالة فؤاد، والدة “هيثم” نجله الوحيد، بينما يشير البعض إلى أن سبب الأمر يعود إلى زلزال 1992، الذي جعله يغادر بيته للبقاء في أحد الفنادق المطلة على النيل، واختار الغرفتين “2006 – 2007” بالدور الـ20، في نفس المكان الذي فضله الموسيقار الراحل، بليغ حمدي، للجلوس بين أرجائه لتلحين إبداعاته.

وكشف  في أحد حواراته مع الإعلامي مفيد فوزي أنه لم يبك عندما كان طفلا وحتى وصل لعمر الـ15 عاما من عمره، وخلال اللقاء أوضح أنه انفصل عن زوجته هالة فؤاد لعدم الاتفاق في وجهات النظر بينهما، وقال: “في حاجات بين الرجل وزوجته مينفعش حد يعرفها، وأنا تعبان من الوحدة”.

أسرار طبية

كشف طبيب الفنّان الراحل أحمد زكي اللحظات الأخيرة في حياة النجم المصري الذي أدّى “مشهدا تمثيليا مع ملك الموت”!

وقال الطبيب المصري ياسر عبد القادر على شاشة قناة  CBCالمصرية، إنه كان جالسا مع زكي قبل وفاته، قبل أن يجسّد مشهد الوفاة مع ملك الموت.

وقال الطبيب إن أحمد زكي تكلم في حوار أمامه مع “ملك الموت” وطلب منه أن يقوم بتجهيز “صوان العزاء” ومن ثم يعود إليه، ورأى الطبيب إن زكي كان مريضا استثنائيا كما أنه كان ممثلا استثنائيا، موضحا أنه أصيب بالعمى قبل وفاته، وطلب التكتم على الخبر.

وأكد أن الفنان الملقب بـ”النمر الأسود” قال له إنه لم يعد يشاهد جيدا، وبالكشف عليه تبين وجود ضغط على عصب البصر مما أفقده الرؤية، مؤكدا أنه أول من اكتشف إصابة الفنان الراحل بالعمى، وهو ما أدى لتدهور حالة زكي النفسية”.

إقرأ أيضاً :  فيلم رحله لذيذه (1971)

وأوضح في تصريحات صحفية، “أن مرض السرطان اشتد على زكي في الأسابيع الأخيرة قبل وفاته بصورة مفاجئة، واستسلم جسده النحيل له بعدما انتشر المرض في الرئة والكبد، وعانى نتيجة ذلك من “استسقاء بروتيني”، كما أصيب بالتهاب رئوي وضيق حاد في الشعب الهوائية”.

أكد هذه المعلومات الطبيب المعالج أحمد البنا -في تصريحات صحفية- الذي قال إن زكي كان يشعر بخوف شديد تجاه المرض، حتى ولو نزلات برد بسيطة.

وأضاف أن إخبار الفنان الراحل بإصابته بمرض السرطان كانت من أصعب المواقف لذا “اخترعت مصطلح “خلايا نشطة” لأتجنب إبلاغه بإصابته بالسرطان بشكل مباشر، حتى لا يشعر بالخوف، وقمت بتبسيط موضوع المرض والعلاج وأساليبه، فكان رد فعله عنيفا، وقال: “دى جاتلى منين.. إيه المصيبة اللى أنا فيها دى”.

حياة “زكي” في الفنادق انتهت على سرير داخل مستشفى دار الفؤاد، 27 مارس 2005، بسبب السرطان، الذي طال رئته لشراهته في التدخين، بعدما بدأ في تصوير مشاهد ابن بلده العندليب الأسمر، عبد الحليم حافظ، وقتها كان الاندهاش يصيب الجميع لحرصه على إكمال مشاهد الفيلم دون النظر لآلامه، التي تتبدد بتقمص أي شخصية أمام الكاميرا.

غيرة فنية

على الرغم من المنافسة الشرسة التي جمعت النجمين الكبيرين الراحلين أحمد زكى ومحمود عبد العزيز على مدار سنوات تألقهما في عالم السينما، إلا أن هناك علاقة صداقة قوية للغاية جمعتهما، إذ كانا يلتقيان بشكل مستمر، عندما يبدأ أحدهما تصوير أيا من أعماله الفنية.

وأثناء قيام النجم الكبير محمود عبد العزيز بتصوير فيلم “الشقة من حق الزوجة”، للمخرج عمر عبد العزيز، كان فى هذه الأثناء يصور النجم الكبير الراحل أحمد زكى فيلمه “المدمن”، من إخراج يوسف فرنسيس، وكان موقعا التصوير قريبين من بعضهما، فزار أحمد زكى الساحر محمود عبد العزيز في موقع التصوير، وقال زكى، لعمر عبد العزيز مخرج فيلم “الشقة من حق الزوجة” نصا: “أنا زعلان أوى وغيران من محمود، ليه مجبتنيش في الفيلم ده، بصراحة قصته عجبانى أوى والقضية اللي بيقدمها هامة ومختلفة”.

توأم العندليب

أحمد زكي  عاش نفس المعاناة التي عاشها الفنان الراحل عبد الحليم حافظ، فهما شريكان في رحلة الألم والفن، كل منهما تربى وعاش يتيما متألما و أصيبا “بالبلهارسيا” من الترعة نفسها الموجودة في بلديهما “الزقازيق”، وكلا منهما كان له طموح كبير في الفن وحقق ما يصبو إليه في ظل معاناة وصدمات عنيفة.

التشابه كان أيضاً في رحلة النهاية مع المرض، حيث أصيب “عبد الحليم” بأزمة صحية رحل على إثرها، ومن كأس المرض نفسها شرب “أحمد زكي”، والأغرب أن رحيل الاثنين كان في مارس والأغرب أكثر وأكثر، أن رصيد “حليم” في السينما بلغ نفس رصيد “زكي” نحو 56  فيلما، باستثناء فيلمه الأخير حليم الذي كان يحلم بتصويره الذي صور 85% من أحداثه أثناء فترة مرضه وتوفي قبل أن يكمله، لكن ابنه “هيثم” قام بإكماله من بعده.

مليون رسالة حب

تلقى على مدار ثلاثة أشهر “أثناء فترة مرضه” حوالي مليون رسالة في مقر إقامته بأحد فنادق القاهرة وقد شملت الرسائل خليطاً من الدعوات بالشفاء ووصفات علاج بالطب التقليدي والشعبي وقصائد شعر واطمئنان على صحته وغيرها.

واستلم 3250 طرداً من جميع أنحاء العالم، يحمل بعضها “حبة البركة” من اليمن، ومياه زمزم من السعودية، وأعشابا طبية من الصين والسودان، ونباتات برية للعلاج من موريتانيا، وغذاء ملكات النحل، بالإضافة إلى آلاف المصاحف والسبح.

صائد الجوائز

أطلق عليه “صائد الجوائز” لدرجة أنه من كثرتها ينساها لدى أصدقائه أو في سيارات التاكسي، بينما يحتفظ بالجزء اليسير منها في منزله.

  1. جائزة عن فيلم “طائر علي الطريق” في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي.
  2. جائزة عن فيلم “عيون لا تنام” من جمعية الفيلم.
  3. جائزة عن فيلم “امرأة واحدة لا تكفي” من مهرجان الإسكندرية عام 1989.
  4. جائزة عن فيلم “كابوريا” من مهرجان القاهرة السينمائي عام 1990.
  5. وفي الاحتفال بمئوية السينما العالمية عام 1996 اختار السينمائيون ستة أفلام قام ببطولتها أو شارك فيها الفنان أحمد زكي، وذلك ضمن قائمة أفضل مئة فيلم في تاريخ السينما المصرية وهي زوجة رجل مهم، والبريء، أحلام هند وكاميليا، الحب فوق هضبة الهرم، إسكندرية ليه وأبناء الصمت.
  6. منحه الرئيس الأسبق حسني مبارك وسام الدولة من الطبقة الأولى تكريما له عن أدائه في هذا الفيلم.

 

اضف تعليق